للحفاظ على التنوع البيولوجي.. البيئة تطلق «كلين بلو» بشرم الشيخ

إسراء محارب

أكدت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة انطلاق مبادرة شباب الغطاسين العاملين بمجال سياحة الغوص بمدينة شرم الشيخ  (كلين بلو)  لتنظيف قاع البحر فى الفترة من 30 مايو حتى 3 يونيو المقبل.

 يأتي ذلك تحت رعاية محافظة جنوب سيناء بالتعاون مع وزارة البيئة ومحميات جنوب سيناء ، وبالتنسيق مع وزارة الصحة وغرفة سياحة الغوص وكافة الجهات المعنية.


وأشادت الدكتورة ياسمين فؤاد بهذه المبادرة لافتة إلى أنها تعكس وعي العاملين بسياحة الغوص والقائمين عليها بأهمية الحفاظ على الحياة البحرية و التنوع البيولوجى كما تبرز نجاح برامج الوزارة فى دمج القائمين على الأنشطة البحرية والسياحة والشباب فى الحفاظ على البيئة والتنوع البيولوجى ، مؤكدة  على اننا قادرون معا على حماية البيئة والحفاظ على ثرواتها للاجيال القادمة.


 واوضحت وزيرة البيئة ان مبادرة كلين بلو تهدف إلى تنظيف قاع البحر بعدد من المواقع البحرية بمدينة شرم الشيخ من خلال الغوص الشاطئي للعاملين بسياحة الغوص وتحت إشراف وتنظيم القائمين على سياحة الغوص والمحميات الطبيعية ومختلف الجهات المعنية بالاضافة الى   تصوير وتحضير مواد علميه مصورة داخل وخارج المياه لاستخدامها  في التسويق الاعلامي لمدينة شرم الشيخ داخل وخارج مصر  مع العمل على تعميم هذه المبادره لكل شواطئ المدينه وتصويرها وعرضها بوسائل الإعلام المختلفة لدعم الحفاظ على التنوع البيولوجى وإظهار مدينه شرم الشيخ في صوره جديده للعالم أجمع.

 

 وأكدت ياسمين فؤاد أن هذه المبادرة تعد خطوة أولى في ظل الظروف الراهنة التي يمر بها العالم وبعد توقف السياحة والأنشطة البحرية منذ بداية الأزمة ، حيث يجري متابعة هذه الخطوة بكافة جوانبها البيئية والفنية والاحترازية بكل اهتمام للاستفادة من ذلك خلال المرحلة القادمة والنظر بشأن وضع بروتوكولات جديدة لمثل هذه الأنشطة في ظل هذه الظروف ، كما يجري النظر بشأن توسعة أهداف المبادرة لتشمل توثيق ما يحدث خلال هذه الفترة من تغيرات بالبيئة البحرية لمقارنتها بسابقتها وتكوين قاعده بيانات عن حاله الأحياء المائية بعد توقف الانشطة البحرية لفترة طويلة بسبب فيروس كورونا المستجد مما سوف يدعم التسويق الخارجي والداخلي لمدينة شرم الشيخ ومواردها الطبيعية البحرية وما طرأ عليها من تغيرات إيجابية خلال فترة التوقف السابقة الأمر الذي يعد إضافة ذات أثر في التسويق للسياحة البيئية لدى الأسواق والأوساط السياحية المهتمة بذلك.

كما أكد القائمين على المبادرة والمشاركين بها التزامهم بكافة معايير السلامة والاجراءات  الاحترازيه في مواجهة  فيروس كورونا المستجد  حيث تم وضع العديد من الضوابط والإجراءات الاحترازية بمعرفة الجهات المعنية للالتزام بها خارج الماء وأثناء تنفيذ النش