وزير التنمية المحلية : مشاركة المبادرات الشبابية ومنظمات المجتمع المدنى فى منظومة النظافة الجديدة

اللواء محمود شعراوى وزير التنمية المحلية

اللواء محمود شعراوى وزير التنمية المحلية

فريق نما

أكد اللواء محمود شعراوى وزير التنمية المحلية انه عقد عدد من اللقاءات مع الشباب أصحاب المبادرات المجتمعية ومنظمات المجتمع المدنى للمشاركة فى منظومة النظافة الجديدة التى سيتم تنفيذها من الحكومة بتكلفة 11 مليار جنيها


مثل مبادرة " مجلس إدارة الشارع " ، ومبادرة " معاً لنرتقى " ومبادرة " حماية النيل " ومبادرة  very nile )  ومبادرة  "  "up of use ومبادرة   " go clean"للتوسع فى تنفيذ المبادرات المجتمعية الفعالة  خاصة المبادرات الشبابية الرائدة التي تم تنفيذها فى عدد من المحافظات وحققت نجاحاً في مشكلة القمامة وأزالة المخلفات والتراكمات .

وأشار الوزير أنه تم الأخذ في الاعتبار خلال الاجتماعات ضرورة مراعاة البعد الاجتماعى في المنظومة والاستعانة بجامعى القمامة التقليديين بالمنظومة بعد تأهيلهم وتدريبهم والاستفادة من خبراتهم في تحسين العمل بالمنظومة

وأضاف اللواء شعراوى الى أن تطبيق المنظومة الجديدة للنظافة يعتمد على تضافر كافة الجهود بين الدولة والمواطنين ومنظمات المجتمع المدنى مشدداً على ضرورة مساندة كافة المبادرات المجتمعية في هذا المجال ضماناً لاستمرارية المنظومة وتحقيق أهدافها وتوفير عمل للشباب في مجال معالجة المخلفات الصلبة .

وأكد اللواء شعراوى دعم الوزارة لمشاركة القطاع الخاص في تنفيذ منظومة النظافة الجديدة مشدداً على ضرورة الإلتزام بالضوابط والاشتراطات البيئية والصحية لمنظومة العمل ، وقال ان الوزارة تقوم بتقديم الدعم الكامل لجميع المحافظات للارتقاء بمنظومة النظافة وتنفيذ منظومة فعالة ومستدامة لإدارة المخلفات الصلبة بالتنسيق مع كافة الشركاء لاحداث نقلة حضارية في الشارع المصري خلال فترة قصيرة

 وأشار الوزير الى أهمية رفع الوعي البيئي لدى المواطنين في التعامل مع المخلفات وتداعياتها على الصحة العامة والبيئة في ضوء الأهمية القصوى التي توليها الدولة لتحسين الأوضاع البيئية والصحية والمعيشية للمواطنين، على النحو الحضاري الذي يليق بمصر وعرض قصص النجاح المختلفة في مجال تدوير المخلفات مؤكداً على الدور الايجابى للمواطن في تطبيق منظومة النظافة الجديدة لضمان نجاحها واستمراريته.